موقف مخزي.. الأمن المصري يعتقل الصحفيين المتضامنين مع غزة 

قام الأمن المصري بحملة اعتقالات واسعة بحق ناشطين شاركوا في مظاهرة مناصرة للشعب الفلسطيني في قطاع غزة، أمام مبنى نقابة الصحفيين بالعاصمة القاهرة.

فيما كشفت مصادر أن الاعتقالات طالت كلا من: الناشط محمد عواد عضو المكتب السياسي لحركة شباب من أجل العدالة، والمهندس محمد نوار عضو حزب تيار الأمل تحت التأسيس، وعبد الكريم مجدي، ومصطفى أحمد.

كذلك اعتقل النظام المصري الناشط أحمد دومة، وسط حملة تحريضية واسعة ضده من أجل إعادته إلى السجن الذي قضى فيه عشر سنوات.وندد ناشطون وإعلاميون مصريون بالاعتقالات التي طالت المتظاهرين بسبب هتافهم دعما للشعب الفلسطيني.

جدير بالذكر أنه في مساء الأربعاء، انطلقت مظاهرة عارمة أمام مبنى نقابة الصحفيين المصريين شارع عبد الخالق ثروت وسط القاهرة نصرة للشعب الفلسطيني وتنديدا بخذلان قطاع غزة الذي يتعرض لحرب إبادة جماعية متواصلة للشهر السابع على التوالي.

ودعا المتظاهرون لفتح معبر رفح وإدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، الذي يشهد كارثة إنسانية غير مسبوقة بفعل العدوان والحصار الإسرائيلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى