أخبار المطبعين“مقاطعة الدحيح”.. وسم يتصدر تويتر رفضًا لعودة البرنامج الشهير من خلال منصة “متصهينة”

يونيو 14, 20210
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/خبر-موقع-دابل-1.png


تصدر وسم “مقاطعة الدحيح” منصات التواصل الإجتماعي في العديد من البلدان العربية، بعد عودة اليوتيوبر المصري أحمد الغندور المعروف بـ”الدحيح” لجمهوره، ولكن هذه المرة من بوابة أكاديمية الإعلام الجديد الإماراتية، التي تروج للتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، لدى الفئات الشبابية، بعد أن انتهت علاقته بمنصة “أي جي بلس”.


وطرح اليوتيوبر أحمد الغندور الحلقة الأولى من برنامجه “الدحيح” والتي حملت عنوان “الملل” على قناة “نيو ميديا أكاديمي” بموقع اليوتيوب, تجاوزت الحلقة المليون مشاهدة في أقل من 24 ساعة.

وعقب طرح الحلقة بدأت الاتهامات والهجوم على أحمد الغندور وبرنامجه “الدحيح” بسبب عرضها على منصة “نيو ميديا أكاديمي” الداعمة لمنصة “ناس أكاديمي” لمؤسسها نصير ياسين.

 

 


وفي وقت سابق قالت “حركة مقاطعة إسرائيل” أن “ناس ديلي” يصور الصراع مع إسرائيل وكأنه صراع بين طرفين متكافئي القوة، متعمدًا تجاهل حقوق الشعب الفلسطيني، وعلى رأسها حق العودة، بل وصل تطبيعه إلى حد تحميل الفلسطيني مسؤولية الصراع لعدم قبوله بـ “السلام الإسرائيلي-الأمريكي”.

 

واستخدمت الإمارات أكاديمية الإعلام الجديد، التي أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، لتنطلق عبرها مخططات إغراق الشباب العربي في مستنقع التطبيع. وتصف سلطات دبي الأكاديمية بأنها المؤسسة الأولى من نوعها في المنطقة، التي تستهدف تأهيل وبناء قدرات كوادر عربية قادرة على قيادة قطاع الإعلام الرقمي سريع النمو إقليمياً وعالمياً. وتنشر المؤسسة عبر مجموعة واسعة من البرامج والمساقات، واستعانت بمجموعة من شخصيات عالمية مختصة بهذا المجال، من أكاديميين وخبراء ومؤثرين، (من بينهم إسرائيليون)، بالتعاون مع منصات وشركات مثل فيسبوك وتويتر ولنكد إن وغوغل.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم