أخبار المطبعينلقاء تطبيعي مرتقب.. رئيس وزراء الاحتلال يعتزم زيارة القاهرة ولقاء السيسي

مارس 29, 20220
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2022/03/مصر-وسرئيل.jpg

 

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي، نفتالي بينيت، سيزور العاصمة المصرية القاهرة للقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي، لتكون زيارته الثانية إلى مصر خلال 6 أشهر، وأوضح الموقع أن اللقاء سيعقد على خلفية التوصل إلى اتفاق لافتتاح خط جوي جديد بين مطار بن غوريون ومطار شرم الشيخ الدولي قبل أيام.

وعلّق بينيت على هذا الاتفاق، معتبرا أنه خطوة جديدة في تحسين العلاقات بين تل أبيب والقاهرة، ويشار إلى أنه قد أجرى الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، اتصالًا هاتفيًا برئيس كيان الاحتلال الإسرائيلي، يتسحاق هرتسوغ، لـ “التهنئة” بمناسبة حلول رأس السنة وفقا للتقويم العبري.

وجاء في بيان صدر عن مكتب هرتسوغ أن “الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، “اتصل بالرئيس هرتسوغ، وهنأه شخصيا على تنصيبه، وهنأ شعب “إسرائيل” برأس السنة وأعياد تشري اليهودية”، على حد وصف البيان، وأضاف البيان أن هرتسوغ والسيسي “ناقشا القضايا الثنائية والمصالح المشتركة للبلدين الجارين”.

وبحسب البيان “شكر الرئيس هرتسوغ الرئيس المصري على الدور المهم الذي يلعبه في السعي لتحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة”، وفي السياق، اتفقت مصر وإسرائيل على تدشين خط طيران مباشر بين مدينتي شرم الشيخ وتل أبيب؛ إذ قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، الأربعاء 16 مارس/آذار 2022، إن تل أبيب اتفقت مع القاهرة على زيادة الرحلات الجوية ومن المتوقع أن يبدأ في أبريل/نيسان بالتزامن مع عيد الفصح اليهودي.

بيان للحكومة الإسرائيلية قال إن “التباحث بشأن الموضوع جرى خلال لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والذي عُقد في مدينة شرم الشيخ في سبتمبر/أيلول الماضي”، وأوضح: “تم التوصل إلى الاتفاق بعد استكمال عمل قادة جهاز الأمن العام (الشاباك) بالتعاون مع هيئة الأمن القومي وغيرها من الجهات الحكومية بمصر، بهدف إعداد مسار حراسة يسمح بتشغيل خط الطيران”.

فيما قال بينيت: “إنها خطوة أخرى في إطار تدفئة معاهدة السلام الإسرائيلية المصرية، ما يصب في مصلحة الشعبين ويساهم في زيادة الاستقرار في المنطقة”. وتابع: “تنفتح إسرائيل على دول المنطقة باستمرار، ويستند هذا الاعتراف الذي يعود لسنين طويلة إلى السلام القائم بين إسرائيل ومصر”، حسب البيان ذاته.

وفي وقت سابق كشف موقع Al Monitor الأمريكي، في تقرير، أن شركة طيران إسرائيلية تُطلق على نفسها اسم “إيسرآير”، وهي مؤسسة محدودة للطيران، قدّمت طلباً لتنظيم رحلات جوية تجارية من مطار بن غوريون في تل أبيب إلى مدينة شرم الشيخ في شبه جزيرة سيناء المصرية، إذ ترغب الشركة في تسيير رحلتين يومياً، ويعتبر هذا الإجراء أول طلب من نوعه من جانب شركات إسرائيلية؛ إذ إن السياح الإسرائيليين الذين يرغبون في زيارة شرم الشيخ وضواحيها يلجأون إلى تأجير طائرات خاصة، أو يذهبون إلى هناك بالحافلة أو بسيارة أجرة.

ويُشار إلى أن مصر وإسرائيل وقَّعتا معاهدة للسلام العام 1979، بعد 4 حروب بينهما، لكن لا تزال قطاعات واسعة من المصريين رافضة للتطبيع مع إسرائيل.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم