الإماراتعامموضوعاتلإنتاج وجبات الكوشر اليهودية.. “الإمارات لتموين الطائرات” تفتتح شركة “كوشر أرابيا”

مارس 24, 20210
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/03/موقع-دابل-2.jpg

لإنتاج وجبات الكوشر اليهودية.. “الإمارات لتموين الطائرات” تفتتح شركة “كوشر أرابيا”

من جديد وبلا أي خجل، وبدرجة أصبحت كالمعتادة، الإمارات متوغله في وحل التطبيع من أخمص قدميها حتى منبت شعرها.

حيث أعلنت شركة “الإمارات لتموين الطائرات” وهي شركة حكومية، وتعد واحدة من أكبر شركات تزويد الناقلات الجوية بوجبات الطعام في العالم، عن افتتاح شركة “كوشر أرابيا”.

وستقوم الشركة التابعة لمجموعة طيران الإمارات، بالتعاون مع “سي سي إل القابضة”، بإنتاج طعام “الكوشر”، المتوافقة مع الشريعة اليهودية، ضمن تعزيز خطوات التطبيع بين الإمارات ودولة الاحتلال الإسرائيلي.

ووفق بيان صادر عن الشركة، فإن “كوشر أرابيا” الشركة الجديدة والتي سيكون مقرها في دبي، ستوفر وجبات طعام “كوشر” للعملاء في قطاعات الطيران، والضيافة، والفعاليات في المنطقة، بما في ذلك معرض “إكسبو 2021” بدبي، بمعدل ألفي وجبة يوميا، بحسب شبكة “سي إن إن” الأمريكية.

وقال المدير العام لـ “كوشر أرابيا”، “مات ريكارد” : “نحن متحمسون لبدء العمليات في منشآتنا الجديدة، كما أننا نتمتع بخبرات وتقنيات حديثة تتيح لنا ريادة السوق وتقديم قوائم طعام مبتكرة لعملائنا في جميع أنحاء المنطقة.”

وتتوقع “الإمارات لتموين الطائرات” أن يشهد الطلب على أطعمة “الكوشر” في الإمارات نموا سريعا.

ويقوم مبدأ الأكل الحلال في اليهودية على الفصل بين منتجات الحليب ومنتجات اللحوم، إذ إن الخلط بينهما حرام استنادا إلى تفسير تلمودي لنص توراتي، إضافة إلى تحريم بعض اللحوم، كلحم الميتة، والحيوان غير المجتر، والذي ليس بحافره مفصل.

ويأتي إطلاق شركة “الكوشر” في دبي لخدمة السياح اليهود ضمن تواصل مسلسل التطبيع الإماراتي الإسرائيلي، منذ توقيع اتفاق تفعيل العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية برعاية الإدارة الأمريكية السابقة، في سبتمبر الماضي.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم