أخبارزيارة العار.. وفد سوداني يتوجه لتل أبيب ويضم ممثلا للحكومة التنفيذية

أبريل 15, 20210
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/04/خبر-موقع-دابل-6.jpg

 


استكمالًا لخطى الخيانة التي بدأها النظام السوداني بالتطبيع مع دولة الاحتلال، يتوجه وفد سوداني إلى تل أبيب الجمعة أو السبت بالتزامن مع الاحتفال بالعيد الوطني الإسرائيلي الـ73.

ورجحت مصادر سودانية أن يكون وزير العدل نصر الدين عبد البارئ ضمن وفد الحكومة السودانية الذي سيضم أيضا عسكريين وأمنيين وسياسيين.

وتأتي هذه الزيارة بعد أسبوع على موافقة الحكومة على إلغاء قانون مقاطعة إسرائيل لعام 1958. ويُتوقع أن يُلغى القانون بشكل نهائي في اجتماع مشترك لمجلسي السيادة والوزراء.

وتعد هذه الزيارة متزامنة عن قصد بتقديم المعايدة بمناسبة عيد الاستقلال الإسرائيلي، ما ينطوي على اعتراف بدولة إسرائيل وهو ما سيدفع بخطوات تطبيعية أكثر بين الخرطوم وتل أبيب. 

وسبق أن زار السودان في يناير الماضي، وفد إسرائيلي برئاسة وزير الاستخبارات إيلي كوهين ومسؤولين كبار آخرين في وزارة الاستخبارات ومجلس الأمن القومي. والتقى الوفد حينها مع كبار المسؤولين في الحكومة السودانية ومن بينهم رئيس مجلس السيادة عبدالفتاح البرهان.

وفي يناير/كانون الثاني الماضي وقع السودان “اتفاقية أبراهام” خلال زيارة وفد الحكومة الأميركية برئاسة وزير الخزانة السابق ستيفن منوتشين إلى الخرطوم.

وفي أبريل/نيسان 2020 التقى رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في العاصمة الأوغندية كمبالا.

وفي ديسمبر/كانون الأول 2020 شطبت الولايات المتحدة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب بعدما أدرجته على هذه اللائحة منذ عام 1993، وذلك بعد أن وافق السودان أيضا على بدء تطبيع العلاقات مع إسرائيل.


 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم