أخبارالخليج العربيالسعوديةموضوعاتتطبيع بطعم “رالي داكار”.. سائقون إسرائيليون يشاركون صورهم بالأراضي السعودية

يناير 18, 20210
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/01/كروس-رالي-دكار-1-1280x720.jpg

تطبيع بطعم “رالي داكار”.. سائقون إسرائيليون يشاركون صورهم بالأراضي السعودية

كشفت إذاعة جيش الاحتلال عن حضور 9 إسرائيليين فعاليات النسخة الـ43 من رالي داكار الذي انطلق في السعودية بين 3 إلى 15 يناير الجاري في السعودية

رالي داكار

الصحيفة أشارت أن سائقين من “إسرائيل ” شاركوا في هذا الحدث الرياضي العالمي الذي تستضيفه السعودية للعام الثاني على التوالي. وكشفت الصحيفة أن السائقين داني بيرل وشارلي غوتليب من فريق “MY Heritage” المتخصصة في مجال الاختبارات الجينية، شاركا في الرالي، مؤكدة أنهم دخلوا السعودية بالجواز الإسرائيلي.

تطبيع بطعم  "رالي داكار"

كما رافق فريق “MY Heritage” الزميلة البحثية في مركز إزري لدراسات الخليج بجامعة حيفا، نيريت أوفير، والتي نشرت صورا في حسابها بفيسبوك مع السائق السعودي صالح السيف، بحسب ما نشرته صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” في نسختها الإنجليزية.

Image may contain: one or more people and car

ونشر مستشار رئيس حكومة الاحتلال السابق آرئيل شارون، جاي معيان، فيديو على صفحته في موقع تويتر، وأرفقه بتعليق قال فيه: “لأول مرة: وفد رياضي من إسرائيل في السعودية يشترك في سباق رالي دكار. يوم للتاريخ! الرياضة في خدمة السلام بين عيال العمومة”.

Image may contain: 1 person, standing, on stage and outdoor

وكشف في تدوينة أخرى عن أسماء أعضاء الطاقم الإسرائيلي الذين وصلوا إلى السعودية بجوازات سفرهم الإسرائيلية، والتي ضمت كل من: داني بيرل وشارلي غوتليب، أفيف كادشاي، ويزهار أرموني وماعوز فيلدر.

Image may contain: 3 people, people standing and outdoor

ونقل موقع “كالكاليست” العبري، اليوم الأحد، عن المتسابق الإسرائيلي “كادشاي” (58 عاما) قوله: “حتى اللحظة الأخيرة لم نكن نعرف ما إذا كان بإمكاننا المنافسة”، مضيفا “تمكنوا من نقلنا على متن رحلة إلى السعودية، لكننا تلقينا تأشيرات الدخول فقط في مطار جدة”.

وتابع كادشاي، “قابلنا وزير الرياضة السعودي عبد العزيز بن تركي الفيصل، لكننا تلقينا رسالة واضحة من السلطات من خلال منظمي السباق بعدم وضع أي أعلام على السيارات أو أي ذكر لإسرائيل”.

وتقيم إسرائيل منذ فترة طويلة علاقات سرية مع السعودية، ودول خليجية أخرى، تعززت في السنوات الأخيرة، في ظل توجهات الإدارة الأمريكية في عهد ترامب لدعم التطبيع، وهو ما لاقي استجابة واسعة من الإمارات والسعودية والبحرين، فضلا عن المغرب والسودان.

اقرأ أيضًا: هل اقتربت السعودية من السقوط في وحل التطبيع .. ؟؟

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم