أخباربمشاركة سفراء عرب معتمدين.. سفير الصهاينة بالرباط ينظم مباراة كرة قدم

مايو 29, 20210
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/05/خبر-موقع-دابل-3.png

 

بينما لم تجف دماء أهل غزة بعد، شارك عدد من سفراء الدول العربية والأجنبية في مباراة كرة قدم في الرباط، بدعوة من  السفير الصهيوني في المغرب ديفيد غوفرين.

 

ونشر السفير الإسرائيلي في المغرب صورا له مرتديا زي الفريق المغربي لكرة القدم، في تغريدة على حسابه بتويتر وقال: “استمتعت كثيرا بالمباراة التي جمعت يوم أمس بين السادة السفراء بالمغرب ونخبة من لاعبي كرة القدم المغاربة المتقاعدين، بملعب محمد 6 بسلا”.

 

 

وأضاف: “بالرغم من أن فريقي خسر أمام خصم قوي، كانت من أفضل الأوقات التي عشتها بالمغرب!”.

 

وشارك في المبارة رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع وعدد من السفراء الأجانب بالمغرب من بينهم سفراء دول عربية.

 

وبدأ سريان وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، فجر الجمعة الماضية، بعد غارات عنيفة ومكثفة على القطاع، في وقت كانت فيه المقاومة ترد برشقات من الصواريخ على بلدات إسرائيلية.

 

وأسفر العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية عن 287 شهيدا، بينهم 69 طفلا و40 امرأة و17 مسنا، بجانب أكثر من 8 آلاف و900 مصاب، في حين قتل 13 إسرائيليا وأصيب المئات خلال رد الفصائل على العدوان بإطلاق صواريخ على إسرائيل.

 

وفي 10 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، أعلنت إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما بعد توقفها عام 2000.

 

وفي 22 من الشهر ذاته، وقع رئيس الوزراء المغربي، سعد الدين العثماني، “إعلانا مشتركا” حول العلاقات بين بلاده وإسرائيل والولايات المتحدة، خلال أول زيارة لوفد رسمي إسرائيلي أمريكي للعاصمة الرباط.

 

وأصبح المغرب رابع دولة عربية توافق، خلال عام 2020، على تطبيع علاقاتها مع إسرائيل، بعد الإمارات والبحرين والسودان.

 

اقرأ أيضاً: ضاحي خلفان .. جسد عربي بقلب صهيوني قبلته تل أبيب

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم