أخبارضد التطبيعالمرصد المغربي لمناهضة التطبيع ينتقد موجة الإدانة العربية لعملية تل أبيب

أبريل 9, 20220
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2022/04/خبر-موقع-تطبيع-ميتر-12-1280x720.jpg

 

وصف رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع أحمد ويحمان، إدانة أطراف دولية وإقليمية للعمليات الفدائية الفلسطينية بـ”السقوط المدوي والطعنة المسمومة في ظهر الشعب الفلسطيني”.

وندد ويحمان  بإدانة وزير خارجية بلاده للعمليات، قائلاً: “هذا انحدار غير مسبوق في التاريخ العربي والإسلامي والمغربي، وتعبير فاضح عن الانحياز للمصالح على حساب المبادئ”.

وأكدّ أن العمليات الفدائية تعبر عن حق طبيعي للشعب الفلسطيني، “وأي جبان يدينهم فهو الساقط وليس الفلسطينيين”.

واستغرب صمت هؤلاء عن الجرائم المرتكبة بحق الفلسطينيين، في الوقت الذي يدينون فيه دفاعهم المشروع عن حق شعبهم، مشددا على دعم الشعوب كافة لقوى المقاومة في فلسطين وعلى رأسها كتائب القسام وأخواتها في فصائل المقاومة.

وختم بالقول: “يقيننا أكبر بنصر قريب بدأ يتأتى عبر الرعب الذي نشرته العمليات الفدائية في الداخل، وهذا دليل على أن الاحتلال فعلا أوهن من بيت العنكبوت”.

وأدانت عدة دول منها مصر والبحرين والمغرب والإمارات وتركيا عملية تل أبيب.

جدير بالذكر أن رئيس السلطة محمود عباس قد أدان هو الآخر العمليات الفدائية، معربًا عن تضامنه مع قتلى الاحتلال، في وقت لم يسجل يدن عمليات القتل والاقتحامات التي تجري في النقب والداخل المحتل.

وفي نهاية عام 2020 أعلنت عدد من الدول العربية، تطبيع علاقاتها مع إسرائيل وهم المغرب والإمارات والبحرين والسودان.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم