الدبيبة: لاتطبيع مع إسرائيل وما يحدث لغزة لم يترك مجالًا للتفكير

أكد رئيس حكومة «الوحدة الوطنية الموقتة»، عبدالحميد الدبيبة، أنه «لم ولن» يكون هناك تطبيع مع «إسرائيل»، مشددًا على أن ما يحدث لغزة لم يترك مجالًا للتفكير في الأمر.

وقال الدبيبة: «ليبيا لم تكن لها علاقة مع إسرائيل تاريخيًا منذ قيام دولة الكيان الصهيوني، والشعب الليبي لم ولن تكون له علاقة مع إسرائيل ما دامت لم ترد حقوق الشعب الفلسطيني»، حسب حديثه في «بودكاست أثير» ونشرته المنصة التابعة لشبكة «الجزيرة» القطرية عبر حساباتها على موقع التواصل الاجتماعي أمس الثلاثاء.

وأضاف: «طبعا الردهات السياسية فيها بعض النقاشات وبعض اللقاءات مرات بالصدفة، ومرات مع بعض الأطراف. نحن لم نفتح هذا الباب، والتطبيع لم ولن يكون، خصوصا أن ما يحدث في غزة حتى اليوم لم يترك مجالا للتفكير في هذا الشأن حقيقة»، فيما بدا أنه إشارة إلى اللقاء الذي جرى بين وزيرة الخارجية السابقة بحكومة «الوحدة الوطنية الموقتة» نجلاء المنقوش ووزير الخارجية الإسرائيلي السابق إيلي كوهين.

وقد أثار لقاء المنقوش وكوهين في روما أغسطس 2023، الذي كشفته سلطات الاحتلال، ردود فعل منددة في ليبيا، ما تسبب في إيقاف وزيرة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة «الوحدة الوطنية الموقتة» عن العمل، وإحالتها إلى التحقيق، ومغادرتها ليبيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى