أخبارضد التطبيعإحياء يوم الأرض الفلسطيني.. مظاهرات بالمغرب أمام البرلمان رفضًا للتطبيع

مارس 31, 20220
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2022/03/خبر-موقع-تطبيع-ميتر-5-2-1280x720.jpg

 

شارك العشرات من المغاربة، الأربعاء، في وقفة تضامنية أمام مبنى البرلمان بالعاصمة الرباط، ضمن فعاليات إحياء لذكرى يوم الأرض الفلسطيني، مرددين شعارات مناوئة للتطبيع مع إسرائيل.

وجاءت الوقفة التضامنية مع القضية الفلسطينية استجابة للدعوات التي أطلقتها مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين بالمغرب.

ويُحيى الفلسطينيون في 30 مارس/ آذار من كل عام، ذكرى يوم الأرض، الذي تعود أحداثه لعام 1976 حيث صادرت السلطات الإسرائيلية مساحات شاسعة من أراضي الفلسطينيين داخل إسرائيل، وهو ما تسبب بمظاهرات أدت لوقوع قتلى وجرحى.

ورفع المشاركون في الوقفة شعارات “الشعب يريد تجريم التطبيع” و”الشعب يريد إسقاط التطبيع”، و” لا ثم لا للتطبيع والهرولة”، و”إدانة شعبية للدولة المغربية”.

وقال عبد القادر العلمي الكاتب العام لمجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، في بيان: “نرى ونحن نخلد ذكرى يوم الأرض حكامًا ينخرطون في الهرولة التطبيعية مع الكيان الصهيوني”.

وأضاف: “الحكام العرب والمسلمون المطبعون يساهمون في الالتفاف على قضية فلسطين وذلك ضد إرادة الشعوب الرافضة لأي تعامل مع الكيان الإرهابي ضد الفلسطينيين”.

وتابع العلمي: “ندين موقف الوزراء المشاركين في اجتماع النقب وعلى رأسهم وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة ونعلن إدانتنا القوية لكل الخطوات التطبيعية مع العصابة الصهيونية”.

كما أكد أن “التطبيع الذي انخرطت فيه عدة أنظمة عربية وإسلامية تخليًا عن التزاماتها تجاه القضية الفلسطينية كقضية مركزية للأمة وطعنة غادرة في ظهر الشعب الفلسطيني المجاهد وتزكية للجرائم الصهيونية المرتكبة في حقه”.

ويواجه التطبيع رفض شعبي مغربي، ومن أحزاب ونشطاء وجمعيات مغربية، وكانت المغرب أعادت تطبيع علاقتها مع كيان الاحتلال عام 2020 برعاية أمريكية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم