الإماراتموضوعاتأشكنازي يستقبل السفير الإماراتي، ويهاتف وزير الخارجية العماني.. متى يتوقف قطار العار؟

مارس 2, 20210
https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/03/5-3.jpg

أشكنازي يستقبل السفير الإماراتي، ويهاتف وزير الخارجية العماني.. متى يتوقف قطار العار؟

استكمالًا لخطى العار التي بدأتها دبي بتطبيعها مع تل أبيب، استقبل وزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي، السفير الإماراتي محمد آل خاجة في مقر وزارة الخارجية الإسرائيلية، واصفًا هذا الحدث باليوم التاريخي الآخر في الشرق الأوسط ويعتبر خطوة كبيرة نحو تعزيز السلام بين الدول والشعوب”.

وأشار الصهيوني أشكنازي إلى “الدور المهم لدولة الإمارات العربية المتحدة في قيادة التغيير الذي أحدثته الاتفاقيات الإبراهيمية في جميع أنحاء الشرق الأوسط”.


وتابع: “أمامنا فرصة تاريخية لتقديم نموذج من السلام الدافئ والشامل بين الدول والشعوب. إن افتتاح بعثتي الخارجية في أبو ظبي ودبي، وافتتاح سفارة الإمارات في إسرائيل أمران حاسمان لتأسيس العلاقات الثنائية وتعزيز السلام، حيث يسعدني أن أرى الدفء السريع للعلاقات بين الدول، وتحقيق رؤية السلام بين الثقافات والشعوب”.




وعُقد أول اجتماع عمل بين الطاقم السياسي لسفارة الإمارات في إسرائيل وفرق العمل في وزارة الخارجية الإسرائيلية، بقيادة مدير دائرة الشرق الأوسط في وزارة الخارجية ألون أوشبيز ونائب المدير حاييم ريجيف.

وفي تغريدة لوزير العار الإماراتي، احتفاءً بهذا اليوم قال: “وصلت اليوم إلى تل أبيب كأول سفير لدولة الإمارات لدى دولة إسرائيل والتقيت بمعالي غابي أشكينازي وزير الخارجية الإسرائيلي، حيث ناقشنا العلاقات الثنائية بين بلدينا والنمو الكبير الذي شهدته منذ توقيع الاتفاق الإبراهيمي للسلام بالإضافة إلى سبل تعزيز التعاون في المجالات المختلفة”.

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد أعلن في وقت سابق أمس ، وصول أول سفير إماراتي لديها، محمد محمود آل خاجة، إلى مطار بن غوريون، لافتا إلى أنه سيقوم بتقديم أوراق اعتماده للرئيس، رؤوفين ريفلين.

ووقّعت الإمارات والكيان الصهيوني، اتفاق تطبيع العلاقات بينهما في احتفال في واشنطن منتصف سبتمبر/أيلول 2020.

ونحو مزيد من الخطى الشيطانية التي تقوم بها دولة الاحتلال، علن وزير خارجية كيان الاحتلال غابي أشكنازي عن إجرائه اتصالا هاتفيا مع وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي.

ووفقًا لبيان صادر عن مكتب أشكنازي “تبادل الوزيران الآراء حول عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك، مثل أهمية دعم كافة الجهود للوصول إلى السلام والاستقرار في المنطقة”.

وردًا على هذا الحدث دشن عمانيون على مواقع التواصل الاجتماعي وسم #عمانيون_ضد_التطبيع، مشددين على رفضهم لأي خطوات تطبيعية مع الكيان الصهيوني المحتل.

وتم التوقيع على اتفاقية التطبيع العار مع الكيان المحتل الاسرائيلي من قبل الامارات والبحرين والسودان والمغرب خلال الاشهر الاخيرة.

اقرأ أيضًا: اشتروهم باللقاح.. الاحتلال سيرسل لقاحات كورونا إلى موريتانيا من أجل التطبيع

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

https://double-cross.org/wp-content/uploads/2021/06/123123123-1.png
all rights reserved @2020 double-cross.org
من نحن
تطبيع ميتر مؤسسة غير ربحية تهدف لأن تصبح النافذة الأكثر توثيقا وفضحا لمواقف المطبعين وأرشفة مواقفهم في المنطقة العربية وحول العالم